غلاء الخضر يلهب جيوب المواطنين

تشهد أسواق الخضر في الأسابيع القليلة الماضية، ارتفاعا صاروخيا في أثمنتها، يدفعه المواطن من جيبه الذي أنهكته كورونا بمخلفاتها.

و أرجع تجار الخضر سبب هذا الإرتفاع، إلى ندرة المياة والآبار المخصصة لسقي الخضر مما يؤدي بشكل تلقائي إلى تراجع المساحات المخصصة لزرع الخضر بجميع أصنافها.

كما يؤكدون، أن الأمر “خرج من أيديهم” بسبب شح المياه الذي يدفع الفلاحين للتخلي عن فلاحة المزارع المخصصة للخضر، مما يجعلهم أمام كابوس التعامل مع نسبة قليلة من منتجي الخضروات و بالتالي ارتفاع أثمنتها.

كما عبروا عن تقاعس الحكومة في التواصل المباشر مع المواطن، لشرح أسباب الغلاء وكذا طرح بدائل أو حلول لتقليل حدة هذه الأزمة.

مقالات مشابهة
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.